كيري: نحن عشية تغيير كبير على صعيد المناخ منذ الثورة الصناعية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جون كيري

روما – رأى المبعوث الأمريكي الخاص للمناخ جون كيري، أنه “بالدفاع عن البيئة لدينا إمكانية حقيقية لتحسين حياة الناس”، وأردف “نحن على عتبة أكبر تغيير منذ الثورة الصناعية”.

وفي مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الإيطالية الخميس، أعرب كيري المشارك بالقمة الوزارية لمجموعة العشرين، التي تلتئم في نابولي (مقاطعة كامبانيا ـ جنوب) اليوم وغدا، عن الاقتناع بأن “الدول منفردة تريد أن تعمل بشكل أفضل في مجال حماية البيئة، وهي تريد القيام بذلك الآن”.

واعترف كيري بأن “وزراؤكم، مثل (وزير التحوّل البيئي روبرتو) تشينغولاني، يقومون بعمل رائع، وهم مؤهلون للغاية”، وأردف “التقيت رئيس الوزراء دراغي، وكان واضحًا جدًا معي في وصف طموحات إيطاليا”.

وأشار الدبلوماسي الأمريكي إلى أن هذه الطموحات، “لا تتمثل بمجرد مرافقة قمة (Cop26) الأممية حول المناخ في غلاسكو”، المقررة من 1ـ12 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل “نحو النجاح وحسب”، بل “فتح الطريق نحو المستقبل أيضًا”، مبيناً أن “الرئاسة المشتركة لإيطاليا وبريطانيا لمؤتمر (Cop26) تمنحنا الأمل”.

وحسب كيري، “يمكن لروسيا أن تفعل الكثير”، وقد “أوضح بوتين أنه ينظر بالاعتبار في تغيّر المناخ بالنسبة لبلاده أيضًا”. وأردف: “أعتقد أن بوتين يرى المشاكل، لكن يبقى أن نرى متى ستكون العواقب التي يسعى وراءها ملموسة”.

وفيما يتعلق بالفحم، ذكر كيري، أن “بكين يجب أن تكون مسؤولة أمام الجميع”، فـ”لدينا اليوم طاقة الرياح والشمس ومصادر أخرى متجددة يمكن الوصول إليها وبتكلفة أقل”، لذا فـ”الأمر متروك لدول مثل الصين لاختيار الاستفادة من هذه الفوائد”. ورأى أن “الصين والهند جزء من فسيفساء التحديات التي نتعامل معها”.

وسلط السياسي الأمريكي الضوء على أن “التحدي المناخي يختلف في كل بلد، هناك بعض البلدان بدون كهرباء، وأخرى بكميات هائلة من الطاقة لكن بدون غاز. يجب علينا الاستفادة من التكنولوجيا الجديدة للتعامل مع مثل هذه الأجندة”، واختتم بالقول: “لا يمكن معالجة قضية المناخ وحلها إلا إذا شاركت فيها جميع الدول وتمكنت من خلق الوظائف والثروة عمليا في أي مكان”.