المفوضية الأوروبية: ندعم استكمال التحقيق حول أصل فيروس كورونا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فيروس كورونا

بروكسل – أكدت المفوضية الأوروبية على دعم مؤسسات ودول الاتحاد لعمل منظمة الصحة العالمية وسعيها لتنظيم بعثة تحقيق ميدانية ثانية في الصين للتحري عن أصل فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ومعرفة طريقة انتقال العدوى للبشر.
جاء هذا الموقف تعليقاً على رفض الصين استقبال أي بعثة صحية تابعة لمنظمة الصحة العالمية، وكذلك على وصف بكين لتصرف الهيئة الأممية بـ “الغرور”.
وأشار المتحدث باسم المفوضية، إلى أن الوصول إلى نتائج واضحة وتتمتع بالصدقية حول اصل الفيروس نحتاج إلى نقاش مفتوح وشفاف بين مختلف العلماء والخبراء بدون أي أحكام أو أفكار مسبقة.
وتابع ستفان دوكيرزماكير، في تصريحات له اليوم: “نشجع منظمة الصحة العالمية على تعزيز التزام العلماء بالعمل ونأمل أن يساهم الجميع في تنظيم بعثة ميدانية جديدة للتحقيق”.
وكان الاتحاد الأوروبي دعم دعوة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى استئناف التحقيقات من أجل معرفة أصل الوباء.
وترفض الصين كل النظريات والخطابات الدولية التي تحملها مسؤولية انتشار الوباء في العالم، واصفة الأمر بـ”ادعاءات تستند لدوافع سياسية”.
يذكر أن وباء كوفيد-19 قد أودى بحياة 4 مليون شخص وأصاب مئات الملايين وتسبب في تغيرات جذرية على المستويات الاقتصادية والتجارية والاجتماعية.