عمدة باليرمو: نستضيف اللاجئين الأفغان في قرى غير مأهولة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
عمدة باليرمو ليولوكا أورلاندو

باليرمو – دعا عمدة عاصمة مقاطعة صقلية (جنوب) ليولوكا أورلاندو، إلى استضافة اللاجئين الأفغان في قرى غير مأهولة بالمقاطعة.

وأعاد أورلاندو وهو رئيس فرع صقلية للرابطة الوطنية للبلديات الإيطالية (Anci)، في مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الخميس، إطلاق الرغبة بالاستقبال التي يتم أبداها بالفعل، منذ الساعات الأولى التي أعقبت سيطرة طالبان على كابُل مباشرة.

وذكر رئيس البلدية أن “باليرمو وصقلية مستعدتان لاستضافة اللاجئين الأفغان، لأن أرضنا جعلت من الضيافة راية منذ وقت طويل، دليلا على أن الاندماج ليس ممكنًا فحسب، بل مناسبًا أيضًا. وأعتقد أننا سننجح بتنفيذ عملية إعادة توطين كبيرة للقرى”.

وأشار أورلاندو إلى أن “قرى بأكملها فرغت من سكانها وهي معرضة لخطر الزوال”، وأن “من المفيد استخدام مهارات المهاجرين الوافدين في قطاع السياحة: أنا أفكر في المهارات اللغوية”.

هذا وقد قام عمدة باليرمو بالفعل بتسليم قائمة أولى بحوالي خمسين اسمًا، لأشخاص مرتبطين بالأفغان الذين استقروا في صقلية، وذكر بهذا الشأن: “لقد قدمت القائمة الأولى وأعلم أن أول خمسة أو ستة أشخاص أبلغنا عنهم، موجودون بالفعل في المطار في هذه المرحلة الأولى، وعلينا إنقاذ هؤلاء الأشخاص المستهدَفين”.

وأشار أورلاندو إلى أن إنه “يمكن في المقام الأول، استخدام نظام حماية طالبي اللجوء واللاجئين (Sprar) والاعتماد على قلب باليرمو الكبير والعديد من الحقائق النشطة في المنطقة، من كاريتاس إلى جماعة سانت إيجيديو”، ومع ذلك، فإن “الدعم الاقتصادي والإداري من جانب الحكومة، سيكون مهماً أيضًا: البلديات مفلسة، وشيء واحد مؤكد، أن باليرمو لا تتراجع. هذه فرصة بالنسبة لنا أيضًا”.