مدعي روما العام السابق: التعاون مع مصر بقضية ريجيني كان متقلبا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جوزيپّي پينياتوني

روما- وصف المدعي العام السابق لروما جوزيبي بينياتوني التعاون بين الجهازين القضائيين المصري والإيطالي بشأن التحقيقات في مقتل الباحث الايطالي جوليو ريجيني بـ”المتقلب”.

وأشار، في جلسة استماع الثلاثاء أمام لجنة التحقيق البرلمانية الخاصة بوفاة ريجيني، إلى أن التعاون الثنائي بين روما والقاهرة من وجهة نظره “مليئ بالأضواء والظلال. فنصف الكوب ممتلئ ونصفه الآخر فارغ”، منوها بأنه “لم يكن بإمكان مكتب المدعي العام في روما أن يصل إلى النقطة التي وصل إليها لولا إرسال المدعي العام في القاهرة بعض الأوراق والتجاوب مع بعض مطالبنا وكذلك بمبادرات خاصة من جانبهم مثل فيديو الحوار بين النقابي وجوليو ريجيني “.

وأردف “ثم هناك الجانب الآخر، فإذا كانت السلطات المصرية من ناحية قد قدمت بالفعل أشكالًا من التعاون والتي بدونها لن يتمكن المدعي العام في روما اليوم من محاكمة المتهمين الحاليين، من ناحية أخرى صحيح أنه كان هناك تأخير كبير في التسليم. ولم يسلمونا أبدا بعض الأشياء المطلوبة من جانبنا”.

ومن المقرر أن يبدأ القضاء الايطالي الجلسة الاولى لمحاكمة 4 أفراد من الامن المصري غيابيا على الارجح، في منتصف الشهر القادم، بتهمة الضلوع في خطف ومقتل الباحث الايطالي، الذي تم العثور على جثته بأطراف القاهرة أوائل عام 2016  .