دي مايو: مؤتمر طرابلس مؤشر على استعداد ليبيا لإحراز تقدم بالعملية السياسية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- التقى وزير الخارجية الايطالي، لويجي دي مايو، خلال زيارته السادسة إلى ليبيا منذ بداية العام، رئيس وزراء حكومة الوحدة الوطنية الليبية، عبدالحميد الدبيبة، على هامش المؤتمر الوزاري حول “مبادرة استقرار ليبيا”.

واشارت مذكرة لوزارة الخارجية في روما صدرت مساء الخميس إلى أن “الوزير دي مايو أكد على الأهمية المطلقة للشراكة مع ليبيا”، كما “أعرب عن تقديره للمؤتمر الذي نظمته وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش، والذي يمثل إشارة مهمة على استعداد ليبيا لإحراز تقدم في التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار، بالتزامن مع عمل الأمم المتحدة” في هذا الصدد .

كما شدد دي مايو على “عزم إيطاليا على التعاون مع السلطات الليبية ومع جميع مفاصل الدولة لدعم المراحل التالية من العملية السياسية وأولويتيها الأكثر إلحاحًا: إجراء الانتخابات في 24 كانون أول/ديسمبر، من أجل ضمان أفق استقرار دائم وتنمية إلى ليبيا”، و”انسحاب جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب من البلاد”، حسبما جاء في المذكرة.

وخلصت المذكرة إلى أنه “تمت مناقشة الملفات الرئيسية للعلاقات الثنائية، بما في ذلك التعاون التجاري وفي مجالات البنية التحتية والهجرة.”