لامورجيزي: تأجيل الإبلاغ عن العنف ضد النساء يكون قاتلاً أحياناً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

لوتشانا لامورجيزيروما – قالت وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي، إن “العنف القائم على النوع الاجتماعي ظاهرة متجذرة في المجتمع وتتجاوز الفروق الجغرافية والاجتماعية. غالبًا ما تؤجل النساء اللاتي يعانين من العنف الإبلاغ عنه، مما يؤدي أحيانًا إلى موتهن”.

وأضافت الوزيرة لامورجيزي في تصريحات إذاعية الاثنين، أن “من الضروري أن ينطلق على الفور، إدراك إلحاح اللجوء إلى قوة الشرطة، فهي نقطة أساسية”، كما “أننا بحاجة إلى وضع ثقتنا بأجهزة الدولة “.

أما بشأن متحور أوميكرون لفيروس كورونا، فقد قالت الوزيرة إنه “يأتي من عديدة تقع في الجزء الجنوبي من إفريقيا، وهو يمتلك طفرات وراثية متعددة، وسنفهم في وقت قصير ما إذا كان أكثر عدوى من بقية المتحورات. في الوقت الحالي يبدو أن اللقاحات تحافظ على قوة المناعة المكتسبة حتى الآن، لكن الأهم من ذلك هو تناول الجرعة الثالثة في أسرع وقت ممكن”.

وذكرت وزيرة لامورجيزي أنه “بالإضافة إلى اللقاح، يجب توخي الحذر الشديد، والتمسك بالكمامات والتباعد الإجتماعي”، مبينة: “نحن بحاجة الآن أكثر من أي وقت مضى إلى أن نكون متعاونين للغاية. لقد تصرف المواطنون دائمًا بإحساس كبير بالمسؤولية، يجب علينا القيام بذلك مرة أخرى”.

وخلصت وزيرة الداخلية الى القول، إنه “إذا أردنا نمضي فترة عيد الميلاد بسلام، فعلى كل واحد منا أن يؤدي دوره”.