سالفيني: لا وجود لاستراتيجية خروج من الحكومة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- نفى زعيم حزب الرابطة الايطالي، ماتيو سالفيني أن يكون لدى حزبه “استراتيجية خروج من الحكومة” إذا فضل رئيس الوزراء ماريو دراغي منصب رئيس الجمهورية على البقاء على راس الجهاز التنفيذي الذي تدعمه معظم الاحزاب الممثلة برلمانيا..

وقال سالفيني، خلال مؤتمر صحفي بمقر مجلس النواب “بل على العكس من ذلك: ستكون سنة صعبة والكيانات السياسية بحاجة إلى تحمل المسؤولية. حزب الرابطة سيتواجد في الحكومة بغض النظر عن من سيكون في قصر كيجي” مقر رئاسة الوزراء الايطالية في روما.

واضاف سالفيني “من سيكون رئيس الوزراء؟ الفكرة هي أن نواصل مع دراغي ولكن الشيء المهم هو أن تمضي الحكومة قدما” للتصدي للتداعيات الصحية والاقتصادية الناجمة عن وباء كوفيد-19.

ومن المرتقب أن يصوت كبار الناخبين (أعضاء البرلمان، بشقيه النواب والشيوخ، إضافة 58 مندوبا يمثلون المقاطعات الايطالية) في جلسة مشتركة اعتبارا من 24 كانون الثاني/يناير الجاري لانتخاب خليفة سيرجو ماتاريلا، الذي رفض الترشح لولاية رئاسية ثانية وأخيرة مدتها سبع سنوات.