مسؤول صحي إيطالي: ظرف صحي مؤاتٍ لحل اللجنة العلمية الفنية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فابيو تشيشيليانو

روما – قال مسؤول صحي إيطالي إن “اللجنة العلمية الفنية المعنية بحالة طوارئ وباء كوفيد 19 (CTS) هي هيكل استثنائي ولد مع الجائحة ولأجلها. وبانتهاء حالة الطوارئ سيكون مصيرها الانحلال، وهذا ما ينص عليه القانون”.

وأفاد عضو اللجنة، فابيو تشيتشيليانو في تصريحات لصحيفة (كورييري ديلّا سيرا) الخميس، أن “الاقتراب من المراحل الأخيرة لكل حالة طوارئ، ننتقل إلى ما يسمى مرحلة التسليم. تعود صلاحيات الهيئة المنشأة لإدارة حالة الطوارئ إلى الإدارة العادية، على سبيل المثال إلى الوزارات المختصة”.

وأوضح المسؤول أن “في هذه المرحلة لن تكون هناك حاجة لنا نحن الفنيين الذين يتم استدعاؤهم في ظروف استثنائية”، وأنه “خلال عامين من العمل في الـ(CTS) من الصعب نسيان السراء والضراء التي عشناها، إذ تناوبت الأحاسيس في عدة مناسبات، من الكرب الأولي عندما كانت البلاد مغلقة، إلى تفاؤل اليوم”.

وأشار تشيتشيليانو إلى أن “السنوات التي تميزت بالعمل الداخلي، بلورنا فيها آراء دون أن نعرف العدو الخفي، الفيروس الذي لم يعرف عنه شيئا. أخيرًا، تتوفر اليوم جميع الظروف للتطلع إلى الأمام. سننتظر بضعة أسابيع أخرى للتأكد من أن بإمكاننا القفز فرحاً”.

وذكر عضو اللجنة العلمية الفنية، أن “مؤشر انتشار عدوى الفيروس (Rt) ومعدل إشغال الأسرّة في أقسام العناية المركزة والأجنحة الطبية الاعتيادية تتراجع بسرعة”، وأن “التوقعات تقول إن الأمر سيستمر على هذا النحو. التحسن جوهري. في الموجات السابقة، لم يكن منحنى الهبوط شديد الانحدار”.

وذكّر الخبير الصحي أن “في عام 2020 شهدنا انخفاضاً أيضاً، لكن إيطاليا كانت تخرج من حالة إغلاق شديد للغاية”. واختتم بالقول: “أما الآن، فالفضل يعود إلى اللقاحات والشعور بالمسؤولية الذي يظهره جميع المواطنين تقريبًا”.