كونتي: لا أريد أزمة حكومية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- نفى الرئيس السياسي لحركة خمس نجوم، رئيس الوزراء السابق، جوزيبي كونتي رغبة الحركة في الخروج من الائتلاف السياسي الداعم لحكومة ماريو دراغي، على خلفية جدل حول إرسال شحنة أسلحة إضافية لأوكرانيا.

وقال كونتي، في لقاء مع الصحافة الأجنبية الجمعة بالعاصمة روما “لا نريد أزمة حكومية على الإطلاق. أنا الزعيم الذي يعمل على تقوية رئيس الوزراء دراغي، الذي يقود حكومة وحدة وطنية”، مدعومة من مختلف القوى البرلمانية: من أقصى اليسار “حزب (أحرار ومتساوون إلى حزب الرابطة بقيادة ماتيو سالفيني”.

ونوه كونتي بأن التصريحات التي أدلى بها دراغي في واشنطن بشأن الحرب في أوكرانيا كانت “قريبة جدا من المواقف التي أعلنتها”، وقال “أنا واثق من أن القوى السياسية الأخرى والحكومة بأكملها سوف تنضم إلى موقفنا الحكيم”.