مسؤول فاتيكاني: لا نرى نهاية النفق في سورية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
المونسنيور ماريو تزيناري
المونسنيور ماريو تزيناري

روما – قال القاصد الرسولي في دمشق المونسنيور ماريو تزيناري، إن “الوضع في سورية يزداد سخونة أكثر فأكثر، حتى أننا لا نرى نهاية النفق”.

وأضاف المونسنيور تزيناري في تصريحات وكالة أنباء (آسيا نيوز) الفاتيكانية، الجمعة، أنه “شهدنا في الواقع، تصعيدا للعنف، الذي أدى الى تفاقم أوضاع الصراع في الاسابيع الاخيرة”، مؤكدا بذلك “العديد أجراس الخطر القادمة من البلاد”، التي “تدمرها الصراعات الدامية منذ خمس سنوات ونصف”.

وخلص الدبلوماسي الفاتيكاني الى القول “إننا نأمل دائما بأن نرى نهاية العنف”، لكن “ما يبرز هو تكثيف الحرب دائما”.