سالفيني: أخيراً يتحدث البرلمان عن السلام أكثر من إرسال الأسلحة لأوكرانيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – أشاد زعيم حزب الرابطة الإيطالي ماتيو سالفيني، بأن برلمان بلاده أصبح يتحدث أخيراً عن السلام أكثر من إرسال الأسلحة إلى أوكرانيا.

وقال سالفيني في تصريحات إذاعية الخميس، إن رئيس الوزراء ماريو “دراغي تحدث في البرلمان عن السلام، نزع السلاح، وقف إطلاق النار والدفاع عن أوكرانيا”، بينما “كان وقف إطلاق النار محوريًا في هذه القضية قبل شهرين”، مبيناً أن “هذه الحرب إذا استمرت إلى أجل غير مسمى، لأشهر أو سنوات أيضاً، فستكون كارثة على العمال الإيطاليين”.

وأكد السيناتور أن “كل من يتحدث فقط عن الحرب والسلاح يعرض مئات الآلاف من الوظائف للخطر”.

أما بشأن انفصال الزعيم السياسي السابق لحركة خمس نجوم، لويجي دي مايو عنها، مع مجموعة من البرلمانيين الآخرين بسبب سياستها المعلنة حيال الحرب في أوكرانيا، فقد تساءل سالفيني: “هل تعتقدون أن غالبية البرلمانيين الإيطاليين يريدون إرسال أنفسهم إلى بيوتهم؟ أعتقد أنهم سيبتكرون 18 حزباً وحزباً صغيراً من أجل البقاء”.

واسترسل: “أعتقد أن معظم البرلمانيين الذين تبعوا دي مايو فعلوا ذلك لأن هناك قاعدة الولاية الثانية في حركة خمس نجوم، وبالتالي ما كان سيتم إعادة ترشيحهم أبداً”. واختتم زعيم حزب الرابطة بالقول: “أرى العديد من الأشخاص من حولنا لا يفكرون إلا بإعادة انتخابهم فقط”.