الائتلاف الوطني السوري: الثورة ستواصل مقاومتها للإرهاب بكل أشكاله

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

فيلق_الشام_تويتر
روما- أعلن الائتلاف الوطني السوري المعارض للنظام في دمشق، التأكيد على “أن الثورة السورية بقواها السياسية والعسكرية والثورية ستواصل مقاومتها للإرهاب بكل أشكاله”، داعياً الدول الشقيقة والصديقة والمجتمع الدولي لـ”الاستمرار في توفير الدعم اللازم لهزيمة تنظيمات الإرهاب ورُعاتها، وفي مقدمتهم نظام الاستبداد الذي جلب الاحتلال لسورية ونشر الفوضى والدمار”.

وتقدم الائتلاف الوطني، غداة سيطرة المعارضة المسلحة على مدينة جرابلس في الريف الشرقي لحلب، بـ”التحية والتقدير لأبطال الجيش السوري الحر لإنجازهم النوعي بتحرير المدينة من تنظيم داعش الإرهابي خلال 12 ساعة، مع حماية الأهالي، وتنظيف المنطقة من خطر الألغام”.
ودعا الائتلاف فصائل الحر لـ”توفير الحماية الكاملة للمدنيين وتأمين عودة المهجرين”، مطالبا “الحكومة المؤقتة”، الذراع التنفيذي للمعارضة، بـ”سرعة توفير الخدمات وتشغيل المؤسسات العامة لاستئناف المواطنين حياتهم من جديد”.

وشارك في المعركة 9 فصائل تابعة للجيش الحر وهي، حسب المكتب الإعلامي للإئتلاف، (أحرار الشام، حركة نور الدين الزنكي، فليق الشام، الجبهة الشامية، جيش التحرير، السلطان مراد، صقور الجبل، اللواء 51 ، والمعتصم بالله)، بدعم من قوات تركية وقوات التحالف الدولي.