بوريل إلى كمبوديا لحضور الاجتماع الوزاري بين الاتحاد الأوروبي ورابطة آسيان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
جوزيب بوريل

بروكسل- أعلن الاتحاد الأوروبي أن الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والشؤون الخارجية، نائب رئيس المفوضية، جوزيب بوريل في زيارة لكمبوديا بدءا من اليوم الأربعاء إلى الجمعة لحضور الاجتماع الوزاري السنوي بين الاتحاد الأوروبي ورابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، وكذلك الاجتماع الوزاري للمنتدى الإقليمي لرابطة أمم جنوب شرق آسيا (ARF).

وخلال زيارته التي تتضمن عددا من الاجتماعات الثنائية، سيلتقي بوريل رئيس وزراء كمبوديا هون سين، وكذلك نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية براك سوخون، وهو أيضًا المبعوث الخاص لرئيس رابطة أمم جنوب شرق آسيا بشأن ميانمار.

وحسب مذكرة صدرت بهذا الصدد، ستركز المناقشات الثنائية على قضايا من بينها التعافي بعد وباء كوفيد، وحرب روسيا على أوكرانيا وتداعياتها العالمية، والتعاون الإقليمي والتطورات المقلقة في ميانمار، بالإضافة إلى العمل على تعميق علاقات الاتحاد الأوروبي مع كمبوديا، التي تتولى رئاسة الآسيان هذا العام.

وسيشارك بوريل يوم غد الخميس في رئاسة الاجتماع الوزاري السنوي بين الاتحاد الأوروبي ورابطة أمم جنوب شرق آسيا، جنبًا إلى جنب مع وزير خارجية الفلبين إنريكي مانالو. وفي هذا الاجتماع، سيتبنى الجانبان خطة عمل جديدة بين الاتحاد الأوروبي ورابطة أمم جنوب شرق آسيا، والتي تحدد مجموعة واسعة من المجالات المقررة لتعميق التعاون على مدى السنوات الخمس المقبلة (2023-2027) ، بما في ذلك التعافي من الوباء، والتجارة، والاتصال المستدام، وتغير المناخ، والبحوث، والأمن.

وفي يوم الجمعة، سيمثل بوريل الاتحاد الأوروبي في المنتدى الوزاري الإقليمي لرابطة أمم جنوب شرق آسيا، برئاسة كمبوديا.