ميلوني تدعو لمعالجة تدفقات الهجرة من “المنبع”

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأت زعيمة حزب (إخوة إيطاليا)، جورجا ميلوني، أنه يجب معالجة قضية هبوط المهاجرين على سواحل بلادها الجنوبية من “المنبع” عبر “الحصار البحري” من خلال “مهمة أوروبية للتفاوض مع ليبيا حول إمكانية توقف القوارب المغادرة” لسواحلها.

كما دعت ميلوني، في مقابلة مع احدى قنوات التلفزة الخاصة اليوم الجمعة إلى “فتح نقاط ساخنة في افريقيا” من أجل “تقييم أولئك الذين لديهم الحق في أن يكونوا لاجئين وأولئك الذين هم مهاجرون غير شرعيين” يلي ذلك “التوزيع النهائي للاجئين الحقيقيين من إفريقيا، وإعادة الآخرين” إلى بلدان المنشأ.

وشددت زعيمة الحزب القومي اليميني، الذي لا زال يتصدر نوايا التصويت للانتخابات البرلمانية المقررة في 25 أيلول/سبتمبر القادم، على  أن “الطريقة الجادة الوحيدة لمعالجة هذه القضية هي التوقف عن التفكير بمساواة اللاجئين بالمهاجرين غير الشرعيين. إنها فكرة خاطئة من جانب اليسار على مر السنين وقادتنا إلى الفوضى التي نحن فيها الآن”.