دبلوماسي أمريكي: تقلقنا عمليات التأثير السياسي الروسية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما ـ واشنطن ـ أكد مسؤول دبلوماسي أمريكي، ان “العمليات السرية الروسية للتأثير السياسي تمثل تحديًا كبيرًا بالنسبة للولايات المتحدة والديمقراطيات الأخرى في جميع أنحاء العالم. لقد عملنا على فضحها كلما اكتشفناها”.

وفي تصريحات لمجموعة (أدنكرونوس) الإعلامية الإيطالية، الأربعاء، عاد أحد الناطقين باسم وزارة خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، إلى قضية الـ300 مليون دولار التي أرسلتها روسيا إلى جهات خارجية في نحو عشرين دولة منذ عام 2014، وفق ما كشفت عنه البرقية التي تحمل توقيع أمين سرّ الدولة أنطوني بلينكن.

وقال المتحدث: “ليست لدينا معلومات أخرى لمناقشة موقف دول معينة فيما يتعلق بهذه القضية”، مشددًا على الطريقة التي عملت بها واشنطن، والتي تعتزم “مواصلة العمل مع حلفائنا وشركائنا في جميع أنحاء العالم للكشف عن محاولات روسيا للتأثير السلبي، ومساعدة الدول أخرى لحماية نفسها من هذه الأنشطة”.

وتابع المتحدث “لن نخوض في تفاصيل المعلومات الاستخباراتية، لكننا واضحون في التعبير عن قلقنا من نشاط روسيا للتأثير على سير العمليات الديمقراطية في مختلف دول العالم، بما في ذلك ايطاليا”. وخلص إلى القول إن “اهتمامنا بنشاط روسيا لا يرتبط بأي دولة معينة، بل شامل بطبيعته بينما نواصل مواجهة تحديات المجتمعات الديمقراطية”.