دراغي ينفي إبرام اتفاق مع ميلوني للعمل كضامن لحكومتها في بروكسل

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- نفت الحكومة الإيطالية المنتهية ولايتها أن يكون رئيس الوزراء ماريو دراغي قد تعهد مع زعيمة حزب (إخوة إيطاليا) جورجا ميلوني بالعمل كضامن مع بروكسل وباريس وبرلين مقابل التزام حكومتها المرتقبة بدعم أوكرانيا، والولاء لحلف شمال الأطلسي وعدم تضخيم الدين العام، في إشارة إلى مقال نشرته صحيفة (لا ريبوبليكا).

وأفادت مصادر حكومية اليوم الأربعاء بأن “رئيس الوزراء لم يبرم أي اتفاق أو يلتزم بأية ضمانات” مع ميلوني، التي من المرتقب أن تشكل الحكومة القادمة في إطار تحالف يمين الوسط الفائز بانتخابات الاحد الماضي التشريعية.

وشددت المصادر على أن “رئيس الوزراء يحافظ على اتصالات منتظمة مع المحاورين الدوليين لمناقشة الملفات الرئيسية المدرجة على جدول الأعمال ويظل ملتزمًا بالسماح بانتقال منظم في سياق العلاقات المؤسسية السليمة” لنقل سلس للسلطة إلى الجهاز التنفيذي القادم.