الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يرحب بمبادرات دعم العمال المهاجرين في قطر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

نيون ـ رحبت مجموعة عمل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (UEFA) بمبادرات تحسين ظروف القوى العاملة القطرية المهاجرة.

وقال الاتحاد في مذكرة الثلاثاء، إن “العمال المهاجرون يشكلون الجزء الأكبر من سكان قطر، وقد لعبوا دوراً حيوياً في إنشاء البنية التحتية في هذه الدولة الخليجية الغنية بالغاز. ومع ذلك، فقد أبرزت جماعات حقوق الإنسان في كثير من الأحيان الانتهاكات التي واجهتها منذ منح الموافقة على إجراء بطولة كأس العالم فيها في عام 2010، بما في ذلك التعرض لظروف عمل غير آمنة، الأجور غير المدفوعة، وتقييد الحركة”.

وذكرت مجموعة العمل، التي تضم 11 دولة أوروبية بما فيها إنجلترا وويلز، أنها دعمت “دعوات من تحالف مجموعات حقوق الإنسان التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA) والحكومة القطرية لإنشاء مركز للعمال المهاجرين في البلاد لتقديم المشورة والدعم لهم”.

كما أشارت المجموعة إلى “أهمية أن يحصل العمال المهاجرون وأسرهم على صندوق تعويض في حالة عدم دفع الأجور والتعرض للإصابات أو فقدان الحياة”. وقد “التقى ممثلو مجموعة العمل الـ(FIFA) في قمة عُقدت في الدوحة صباح اليوم، وطلبوا توضيحًا رئيسه جاني إنفانتينو”.

يذكر أن منظمة العمل الدولية (ILO) بصدد افتتاح مكتب لها في العاصمة القطرية الدوحة، يتيح للعمال والنقابات الوصول إلى حلول لمشاكلهم”.