وزير إيطالي: تحوير المناورة الاقتصادية في النقاط المهمة جرّاء شح الموارد

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فرانشيسكو لولّوبريجيدا

روما ـ أكد وزير إيطالي، أن “هناك تماسكاً كبيراً في مشروع مناورة اقتصادية تم إنجازه في وقت قياسي”.

وقال وزير الزراعة والرجل الثاني في حزب أخوة إيطاليا، فرانشيسكو لولوبريجيدا، في مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلّا سيرا) الثلاثاء، إن “حكومتنا من يمين الوسط، أدت القسم قبل أقل من شهر، وقد تمكنا من إطلاق ميزانية في وقت قصير جدًا لفسح المجال لاستراتيجيات محددة، لكن دون التخلي عن نقاط المرجعية وتغيير المسار في بعض القضايا المهمة أيضاً”.

وأوضح الوزير، أن “تغيير المسار يبرز من حقيقة أننا عمدنا إلى صياغة منطق يركز على النمو الاقتصادي. وفي مجال دخل المواطنة، نهيئ الظروف لتحوير إجراء لا يحتوي اليوم على سياسات عمل نشطة كافية. نحن نمنح مدة تقل عن سنة لجميع المستفيدين من الدخل، لكن بإمكانهم العمل”.

أما فيما يتعلق بتخفيف إسفين الضرائب، فقد ذكر لولّوبريجيدا، أنه “سنبدأ بخف الضرائب لصالح العمال”، مبيناً أن “ندرة الموارد بسبب سياسات السنوات الأخيرة، والناجمة أيضًا عن أحداث مثل الوباء أو أزمة الطاقة، تلقي بثقلها على قانون الميزانية هذا”، فضلا عن “تأثير العامل الزمني”، وقد “بدأنا بالعمل للتو، ويجب إرسال القانون إلى بروكسل على الفور”.