إيطاليا ترحب باتفاق صربيا وكوسوفو لتجنب التصعيد  

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رحبت إيطاليا على لسان نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية أنطونيو تاياني، بتوصل بلغراد وبريشتينا إلى اتفاق لتجاوز ما يعرف بأزمة إصدار لوحات المركبات.

وأفادت وزارة الخارجية الإيطالية بأن تاياني أجرى اتصالين هاتفيين صباح اليوم الخميس مع كل من رئيس جمهورية صربيا ألكسندر فوتشيتش، ورئيس وزراء كوسوفو ألبين كورتي.

وقالت الوزارة في مذكرة إن تاياني أعرب خلال المكالمتين الهاتفيتين عن “ارتياح إيطاليا العميق للاتفاق الذي تم التوصل إليه مساء أمس بين صربيا وكوسوفو”.

ورأى رئيس الدبلوماسية الإيطالية أن هذا الاتفاق “أول نتيجة ملموسة للمهمة التي قمت بها يوم الثلاثاء الماضي مع وزير الدفاع غويدو كروزيتّو في البلدين لتيسير عملية سلام في لحظة توتر كبير” بين الطرفين، مضيفًا أنه “من الضروري الآن الاستمرار في طريق الحوار والتطبيع الكامل للعلاقات” بين صربيا وكوسوفو”.

وشدد تاياني على أن “مستقبل البلقان في الاتحاد الاوروبي، وإيطاليا على استعداد للعب دور ريادي بالمنطقة”.