نقابي ايطالي: التضخم يغلق مزرعة من بين كل عشر في البلاد

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
إيتوري برانديني

روما ـ قال نقابي إيطالي، إن ارتفاع مستوى التضخم في البلاد يؤدي إلى غلق مزرعة من بين كل عشر.

وأضاف رئيس اتحاد الزراعيين الإيطاليين (كولديريتّي)، إيتّوري برانديني، تعليقاً على التقرير الذي أعده الاتحاد بالتعاون مع المركز الإيطالي للدراسات الاستثمارية الاجتماعية (تشينسيس)، وصدر أمس أن “صعوبات العائلات تلقي بظلالها مباشرة على الأعمال التجارية، إذ تؤثر زيادة تكاليف الإنتاج بشدة على سلسلة انتاج الأغذية الزراعية بأكملها، بدءًا من الريف، حيث تشهد أكثر من مزرعة واحدة من أصل 10 (نسبة 13٪) وضعاً حرجاً يؤدي إلى وقف نشاطها”.

وأردف برانديني في تصريحات صحافية: “بل أن ما يزيد عن ثلث الإجمالي الوطني (بنسبة 34٪) مجبر على أي حال في الوقت الراهن على العمل في حالة دخل سلبي بسبب ارتفاع الأسعار”، مبيناً أن تقرير: “الإيطاليون والطعام في الأزمات وما بعدها”، يبين أن واحدًا من بين كل إيطاليَين اثنين، اضطر إلى تقليل الطعام على المائدة من حيث الكمية أو الجودة بسبب تضخم أسعار المواد الغذائية والسلع الأخرى”.

كما أكد رئيس اتحاد (كولديريتّي)، بمناسبة المنتدى الدولي العشرين للزراعة والأغذية في روما، على “الحاجة إلى تدخل طارئ لاحتواء تكاليف الإنتاج بإجراءات فورية، بهدف إنقاذ المزارع وإنفاق الأسر”.