برلماني إيطالي معارض: على الحكومة الالتزام بمبادرة أوروبية لوقف الحرب بأوكرانيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
غراتسيانو ديلريو

روما- شدد القيادي في الحزب الديمقراطي المعارض، غراتسيانو ديلريو على أنه “يتعين على الحكومة الإيطالية الالتزام بضمان وجود مبادرة أوروبية للحوار” بين روسيا وأوكرانيا.

وقال السيناتور مخاطبا مجلس الشيوخ اليوم الثلاثاء “كنا نأمل أن يبدأ عام 2023 بهدنة في أوكرانيا. للأسف هذا لم يحدث هذا. هناك محاولات للنقاش بين الطرفين لكن لا يوجد حوار. لا نريد أن نفشل في التزاماتنا (تجاه أوكرانيا) لكننا لا نريد أن نتعود على الحرب. لا نستطيع أن نفعل ذلك، فالسلام جزء مؤسس لبلدنا وأوروبا. لنبحث عن مسار بديل للصراع”.

وأضاف “أكرر، لم نكن نرغب أبدا في أن نصل إلى هذا الموقف، ولكننا فيه الآن. لا ينبغي أن نستسلم للموت وخراب المدن ولا لقوة المعتدي. إذا فعلنا ذلك، فسنقبل بأمر قائم على أساس القوة. لكن هذا النظام سيقودنا إلى حروب جديدة. لهذا السبب ينبغي أن نعيد التأكيد على حق الدفاع عن النفس للبلد والشعب الأوكراني. حق أقرته المؤسسات الدولية”.

ورأى ديلريو أن “عملنا سيكمن في السعي لتحقيق حوار يفضي إلى السلام. للقيام بذلك، نحتاج إلى التزام من أوروبا، وهو ما يعني الغرب وأيضًا رئته الشرقية والأمم المتحدة. نعم للحق في الدفاع عن النفس، مع البحث عن حوار من أجل هدنة ومن أجل السلام”.