البابا: لنصلِّ لأجل سلام نهائي في أوكرانيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
البابا فرنسيس

الفاتيكان ـ تساءل البابا فرنسيس، عن “مقدار الألم الذي يعاني منه الناس”، في أوكرانيا “فلنصلي من أجل سلام نهائي”.

وفي ختام وفي لقاء الأربعاء المفتوح مع الناس في ساحة لقاء الأربعاء المفتوح مع الناس في قاعة بولس السادس بالفاتيكان، أطلق البابا نداء جديداً من أجل السلام، وفكر بالعودة إلى “أوكرانيا المعذبة، المنكوبة بشدة”.

وقال فرنسيس: “التقيت اليوم قادة لمختلف الطوائف الدينية في أوكرانيا وأخبروني بألم هذا الشعب، فلنصلي دائمًا من أجل سلام نهائي في أوكرانيا”.

“لنصلِّ لأجل هذه الأم الأوكرانية، كمثال على مواجهة السطحية الكبيرة التي نراها في كثير من الثقافات اليوم. لا يراودك شك بأنني أصلي من أجلك: أحملك في قلبي”.

وخلص الحبر الأعظم الى القول: “فليرحم الله هذا الشعب الشجاع”، ودعا للصلاة “بصمت، كلٌّ بلغته الخاصة، لكن معًا من أجل أوكرانيا الحبيبة. إنني أكن تقديراً كبيراً لهذا الشعب منذ أن كنت طفلاً”.