تاياني: مصر أساسية لاستقرار المتوسط، ولا تنازل عن تعزيز سيادة القانون

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
سامح شكري و أنطونيو تاياني

روما- قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني إن ما يجري مع مصر هو “حوار مع جهة فاعلة أساسية من أجل استقرار البحر الأبيض المتوسط ​​ومن أجل مصالحنا الوطنية”، في إشارة إلى زيارته للقاهرة نهاية الأسبوع الماضي والجدل الذي رافقها بسبب قضية الباحث جوليو ريجيني وما وصف بعدم تعاون السلطات المصرية في التحقيقات بشأنها بعد مرور 7 سنوات على مقتله في العاصمة المصرية.

لكن رئيس الدبلوماسية الايطالية، شدد مخاطبا مجلس النواب خلال جلسة مساءلة الأربعاء، على أن إيطاليا “لن تتنازل أبدًا عن تعزيز سيادة القانون وقيم الحرية أساس نظامنا الديمقراطي”.

وأكد تاياني على أهمية الحوار الإيطالي-المصري ”حول ملف الهجرة، ومكافحة الإرهاب، والطاقة، والأزمات الإقليمية على رأسها أزمة ليبيا”، وقال “كلها عوامل حاسمة لأمن بلادنا”، ولهذا السبب “نحن مقتنعون بأنه من المهم الحفاظ على قنوات اتصال وتعاون مع القاهرة، كما يفعل جميع حلفائنا الرئيسيين”.