منظمة إنسانية: الانتهاك السياسي ضد المهاجرين عديم الإنسانية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

لا سبيتسيا ـ شجبت منظمة إنسانية “مواصلة الحكومة الإيطالية انتهاك القانون الدولي وحقوق الإنسان للأشخاص الذين يتم إنقاذهم في عرض البحر”.

وانتقدت منظمة (سي ووتش) الألمانية، “حقيقة تخصيص الحكومة ميناء لا سبيتسيا (مقاطعة ليغوريا ـ شمال)، لسفينة (جيو بارينتس) التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود، لإنزال المهاجرين الـ237 الذين تحملهم على متنها”، وهو “أحد أبعد الموانئ الممكنة على الإطلاق”.

وقالت المنظمة الألمانية، إنه “بعد أيام في عرض البحر المتوسط، ها هي السلطات الإيطالية ترغم الناس على السفر لعشرات من الساعات الإضافية في البحر، في ظل خطر تدهور الأحوال الجوية، لتحقيق هدف دنيء وحيد، يتمثل بإلحاق مزيد من المعاناة للأشخاص، وإبعاد سفن المنظمات غير الحكومية عن مناطق البحث والانقاذ”.

وذكرت (سي ووتش)، أنه “نتيجة لقرارات مثل هذه، أن منطقة وسط البحر المتوسط تصبح مهجورة بشكل متزايد، دون نشاط إنقاذ، مع مزيد من عمليات الإعادة وأكثر من الوفيات”. واختتمت بإبداء “التضامن مع الأشخاص الذين أنقذتهم منظمة أطباء بلا حدود وطاقم سفينتها (جيو بارنتس)، الذين أُجبروا مكابدة انتهاكات سياسة عديمة الإنسانية”.