جينتيلوني: من المبكر جدا تحديد ماهية خاطفي مواطنَينا بليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
وزير الخارجية الايطالي باولو جينتيلوني
وزير الخارجية الايطالي باولو جينتيلوني

روما – قال وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني إن “من المبكر جدا تحديد ماهية الخاطفين”، في إشارة الى اختطاف اثنين من الفنيين الإيطاليين العاملين في ليبيا.

وكان مصدر أمني من مدينة غات (جنوب ليبيا) فضل عدم ذكر اسمه، قال في تصريحات لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أمس، إن جهة مجهولة الهوية اختطفت صباح الاثنين ثلاثة أجانب، إيطاليَين وكندي، كانوا يعملون في تركيب منظومة ملاحية في المنطقة.

وفي مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الثلاثاء، أضاف الوزير جينتيلوني “نحن نتابع حادث اختطاف مواطنَينا دقيقة بدقيقة منذ صباح أمس”، وأن “وحدة الأزمات في وزارتنا على اتصال بأسرتيهما”، مبينا أنه “ليست هناك حى الآن أية معلومات عن الحادث”.

أما بالنسبة للوضع في البلاد، فقد قال جينتيلوني “لاحظنا في الأسابيع الأخيرة وضعا إيجابيا، حين تمكنت القوات الموالية لحكومة طرابلس من القضاء بشكل كلي تقريبا على وجود تنظيم (داعش) في مدينة سرت”.

وتابع “أما بشأن (اللواء خليفة) حفتر، فعلي القول إن حكومتنا والمجتمع الدولي تدعم حكومة (فائز) السراج بعمق”، وأردف “نحن ندعم ضرورة المضي قدما في السعي للتوصل إلى اتفاق مع قوات برقة، ومع اللواء حفتر أيضا”.