دعم أوروبي إضافي لجيش الصومال ولبعثة الاتحاد الافريقي العسكرية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل- أعلن المجلس الأوروبي الخميس الموافقة على دعم إضافي للجيش الوطني الصومالي (SNA) وللمكون العسكري لبعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال (ATMIS)

وتهدف الموارد الإضافية الأوروبية إلى المساهمة في تسليم المسؤوليات الأمنية من البعثة العسكرية الافريقية للجيش الصومالي مع تعزيز قدرات الأخير.

سيضيف الاتحاد الأوروبي 85 مليون يورو إلى الموارد التي تمت تعبئتها بالفعل لبعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية لعام 2023 و 25 مليون يورو لجيش الصومال.

بالنسبة للجيش الصومالي، سيركز الدعم على توفير المعدات غير الفتاكة وعلى أعمال البنية التحتية، بالتنسيق الوثيق مع بعثة التدريب الأوروبية في الصومال (EUTM-S).

ونوهت المذكرة الصادرة في بروكسل بهذا الصدد، إلى أن “الاتحاد الأوروبي يعتبر أكبر مساهم مباشر لبعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال بمبلغ إجمالي قدره 2.4 مليار يورو منذ عام 2007″،  وعلى “استعداد للبقاء منخرطًا بشكل وثيق وملتزم تمامًا بالمساهمة في أنشطة البعثة وتعزيز الإنجازات التي تم تحقيقها حتى الآن”.

وأشارت المذكرة إلى أن تمويل مرفق السلام الأوروبي لبعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية هو “عنصر ضمن مشاركة منسقة ومتماسكة أوسع من جانب الاتحاد الأوروبي لدعم الأمن والسلام في الصومال، وفي القرن الأفريقي عمومًا، وتقترن بشكل خاص بدعم بناء القدرات للجيش الصومالي كي يتمكن من تسلم المسؤوليات الأمنية”.

وشددت المذكرة على أن ” دعم الاتحاد الأوروبي للصومال في هذا الصدد يتماشى وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة ومع خطة الانتقالية الصومالية”.