البابا يعبر عن قربه من شعب الإكوادور

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

الفاتيكان ـ أعرب البابا فرنسيس عن مشاعر القرب من شعب الإكوادور، إثر مصابه بهزة أرضية أمس الأول.

ووفقا لإذاعة الفاتيكان، فبعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي حيا البابا المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس، وقال: أيها الإخوة والأخوات وقع بالأمس زلزال في الإكوادور تسبب في سقوط قتلى وجرحى وأضرار جسيمة”. وأردف: “أنا قريب من شعب الإكوادور وأؤكد صلواتي عن راحة نفس الموتى ومن أجل جميع الذين يتألَّمون”.

وتابع الأب الأقدس يقول: “نتقدّم اليوم بأطيب التمنيات لجميع الآباء! ونتمنى أن يجدوا في القديس يوسف المثال والعضد والتعزية لكي يعيشوا أبوَّتهم بشكل جيد. كذلك أيها الإخوة والأخوات لا ننسينَّ أبدًا أن نصلي من أجل شعب أوكرانيا المعذَّب الذي ما يزال يتألَّم بسبب جرائم الحرب”.

وخلص الحبر الأعظم إلى القول: “أتمنى للجميع أحدًا مباركًا، ومن فضلكم لا تنسوا أبدًا أن تصلّوا من أجلي”.