التزام أمريكي بـ”الحريات الأساسية والديمقراطية والحوار” في تونس

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

واشنطن- شدد وزير الخارجية الأمريكي على أن “الولايات المتحدة تظل ملتزمة بشدة بالحريات الأساسية والمؤسسات الديمقراطية والحوار السياسي الشامل الذي ناضل بشدة من أجله التونسيون”.

وجاء ذلك في رسالة تهنئة لـ  أنتوني بلينكن “لشعب تونس بمناسبة الذكرى السابعة والستين لاستقلال دولتهم، نيابة عن حكومة الولايات المتحدة الأمريكية”، حسبما نقلت عنه وزارة الخارجية الأمريكية.

وأضاف بلينكن “مع احتفال التونسيين بمرور أكثر من 12 عامًا على ثورتهم، تظل الولايات المتحدة ملتزمة بشدة بالحريات الأساسية والمؤسسات الديمقراطية والحوار السياسي الشامل الذي ناضل كل من الأمريكيين والتونسيين بشدة لتحقيقه”.

وقال “كما أننا نقف إلى جانب التونسيين وهم يواجهون تحديات اقتصادية مستمرة، تفاقمت بسبب العدوان الروسي في أوكرانيا ونبذل جهودًا للإصلاح لتعزيز نمو اقتصادي أقوى وأكثر شمولاً”.

وشدد وزير الخارجية الأمريكي على “مواصلة دعم تطلعات الشعب التونسي إلى مستقبل ديمقراطي ومزدهر، ودعم الجهود المستمرة لحماية حقوق الإنسان وسيادة القانون كأساس لمجتمع عادل ومنصف”.