وزير إيطالي: على أوروبا محاولة إعادة بناء النسيج الإنتاجي في إفريقيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فرانشيسكو لولّوبريجيدا

روما ـ أعرب وزير إيطالي عن الاقتناع بأن “جوهر الأمر هو دفع الأفارقة إلى وضع لا يجبرون فيه على الهجرة. يجب وضع الكابح الأول على الهجرة السرية، ومن ثم، أن تعمل أوروبا على إعادة تشكيل نسيج إنتاج الغذاء والسلع الأولية التي تفتقر إليها، في إفريقيا نفسها”.

وأشار وزير الزراعة والسيادة الغذائية الإيطالي فرانشيسكو لولوبريجيدا، في تصريحات لصحيفة (لا ستامبا) الجمعة، إلى أن “في مصر، كما هي الحال في منطقة الساحل الإفريقي، هناك مساحات لا نهاية لها قابلة للاستخدام”، كما أن “من الضروري دعم وتدريب هؤلاء الأشخاص الذين عاشوا بشكل أساسي على تربية الأغنام”.

وتابع “علينا إرسال فنيينا وخبرائنا الزراعيين لإعداد هذه المنتجات بمهاراتهم وخلق فرص العمل والثروات”، مبيناً أن “هذه المحاصيل المنضبطة، يمكن أن تصبح قيمة مضافة بالنسبة للجميع وتهيئ فرص العمل والرفاهية، سواء أكان في إفريقيا أن في أوروبا”.

وأوضح الوزير القيادي في حزب (إخوة إيطاليا)، أن “مواطني إفريقيا إذا قرروا عدم البقاء فيها، فعندئذ نحتاج إلى ضمان هجرة قانونية وآمنة لهم، لكن قبل كل شيء، تنشئتهم على المفاهيم التدريبية واللغوية التي تسمح لهم بالاندماج”، وبالتالي “إمكانية العمل في القطاعات التي تعاني من نقص في القوى العاملة الداخلية”.

وبحسب الوزير، فإن “الولايات المتحدة أيضاً، أدركت أنه يجب احتواء الحضور الصيني في إفريقيا، وإلا فإن تلك القارة، التي تعد مستودعًا استثنائيًا للمواد الخام ومنصة للإنتاج، سيتم تسليمها إلى الآخرين”.